اذهب الي المحتوي

كيفية تحديد سعر بيع منتج


المشاركات الموصى بها

السادة أعضاء المنتدى أرجو من حضارتكم من يدلنا على معرفة كيفية تحديد سعر بيع منتج

هل يتم أخذ فى الأعتبار كل التكاليف والأعباء والمصاريف الأدارية والبيعية ثم يضاف لها هامش ربح ولو فرضنا ان تلك المعالجة صحيحة كيف يكون ذلك مع العلم ان المصاريف والاعباء الادارية وكذلك البيعية تتغير من عام لأخر على سبيل المثال بند الأجور وهو من المصاريف الأدارية تذداد من عام لخر وكذلك عمولة البيع من الممكن أن تكون ذيادة بناء على سياسة الشركة البيعية ومن الممكن أن تقل تلك العباء من عام لأخر أى إنها تتسم بعدم الثبات من عام لأخر فكيف يتم العتماد عليها خاصة أن المنشاة لا تستطيع أن تغير من أسعارها بناء على التغير فى تلك الأعباء من عام لأخر وذلك بسبب ظروف منافسة السوق وثبات الأسعار والسعر الأقل

رابط هذا التعليق
شارك على مواقع اخرى

أخي الكريم

تحديد سعر بيع المنتج يعد من الأمور التي تتداخل في تحديدها العديد من المحددات

فعرض و طلب السوق تعد أحد أهم المحددات

و أيضاً المصاريف المباشرة و الغير مباشرة الخاصة بالشركة تعد أحد المحددات المهمة

أغلب الشركات تحدد نسبة معينة تكون محدد بناءاً على طريقتين

الطريقة الأولى : يتم أضافة نسبة ثابتة على سعر التكلفة

الطريقة الثانية : يتم أضافة نسبة ثابتة من سعر البيع

هذه النسبة الثابتة يتم أستقاؤها بناءاً على الخبرات السابقة و أيضاً التحليل السابق للبيانات التاريخية الخاصة بالشركة و الظروف الأقتصادية الخاصة بالدولة

بالنسبة لك كمحاسب يمكن للإدارة أن تستعين بك في تحديد النسبة المطلوبة و ذلك لأنه من خلال البيانات المحاسبية يمكنك تحديد أقصى حد و أدنى حد لهذه النسبة و بعد ذلك يكون القرار قرار الإدارة في تحديد أسعار البيع النهائية للعميل

هذا الموضوع من الموضوعات التي تحتاج إلى دراسة متعمقة بشكل أكبر لأن لها صلة بعلم الأحصاء و بحوث العمليات و المحاسبة الإدارية ، لذلك ما أدرجته لك يعتبر فقط إشارة و ليس رداً متكاملاً

 

" وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا "

Abdelhamid M

Auditor

رابط هذا التعليق
شارك على مواقع اخرى

السادة أعضاء المنتدى أرجو من حضارتكم من يدلنا على معرفة كيفية تحديد سعر بيع منتج

هل يتم أخذ فى الأعتبار كل التكاليف والأعباء والمصاريف الأدارية والبيعية ثم يضاف لها هامش ربح ولو فرضنا ان تلك المعالجة صحيحة كيف يكون ذلك مع العلم ان المصاريف والاعباء الادارية وكذلك البيعية تتغير من عام لأخر على سبيل المثال بند الأجور وهو من المصاريف الأدارية تذداد من عام لخر وكذلك عمولة البيع من الممكن أن تكون ذيادة بناء على سياسة الشركة البيعية ومن الممكن أن تقل تلك الاعباء من عام لأخر أى إنها تتسم بعدم الثبات من عام لأخر فكيف يتم العتماد عليها خاصة أن المنشاة لا تستطيع أن تغير من أسعارها بناء على التغير فى تلك الأعباء من عام لأخر وذلك بسبب ظروف منافسة السوق وثبات الأسعار والسعر الأقل

محددات السعر

1- ت المنتج ( تكاليف مباشره وغير مباشره )

ت مباشره هي التي تملتها النمشأه مقابل الحصول على وحده واحه من المنتج مثل ت الخامات وت التشغيل

ت غير مباشره أمثلة أجور غير مباشره وإهلاكات وإناره وتليفون

2- أسعار المنافسين وهناك في سوق من المنافسين من هم القاده الليدرز والتابعين والديول والشركة الرائده قد تضع السعر ليتبعها الأخرون وفي حالات الإحتكار يكون سعر سائد في السوق لنفس المنتج أو الخدمة

3- الجوده حيث أنه في بعض البلدان كالصين يكون نفس المنتج ولكن بدراجات مختلفه من الجوده لإشباع رغبات كافه وشرائح اليوزرس أو اقتصاد الدوله المصدر لها لغزو كافة الإسواق

4- الإقتصاد والتضحم ومقومات السوق من عرض وطلب وخلافه فنسب التضخم وسعر الفائده توثر بطريقة واضحة في نوع المنتج

...سعر المنتج يتناسب طرديا مع إقتصاديات الدول فمثلا نفس المنتج في أمريكا يكون سعره أعلى بكثير عن ممثيله في دولة إفريقيه وذلك لزيادة دخل الفرد في أميركا

...سعر المنتج يتناسب طردياً مع نسب التضخم في الدول ذات معدل التضخم السريع وقد يصل في بعض الدول إلى 15 و 20 % ويعتبر معدل التضخم في الدول العربيه مقبولا نوعاً ما

...سعر المنتج يتناسب طرديا مع القوه الشضرائيه للفرد فمثلا أ

سعر المنتج يتناسب طرديا مع سعر الفائده في السوق والتي تحددها الحكومات كمسيطره على السوق في الدول الناميه أو إشتراكيه بعكس الدول الرأسماليه الكبرى التي تترك سعر الفائده يعكس أليات السوق بدون تدخلات أو دعم من الحكومات ويوثر ذلك ويظهر جلياً فيحالة إرتفاع سعر الفائده يوجة الإستثمار وأيضا الإستهلاك والإدخار فمثلا زياده سعر الفائده يحفز على الإدخار والإستثمارت وإنخفاضها يزيد من إستهلاك الإفراد والطلب على السلع الإستهلاكيه والترفيه والكماليات

...سعر النتج يتناسب عكسيا مع العرض وطريا مع زيادة الطلب ونقص المعروض من المنتج

5- هامش الربح وهدف المنشأه فعند تقديم المنتج أو الخدمة يخنلف سعرها بإختلاف الهدف من المنشأه فمثلا الخدمات المقدمة من الجمعيات التعاونيه والإستهلاكيه وصناديق العاملين تقل بكثير عن سعرها عند شراءها من شركة تهدف للربح

وسعر المنتج يتناسب طرديا مع هامش الربح في حالة ثبات ت المنتج

وفي الغالب ما يقوم قسم الإنتاج بالتعاون مع مدير التسويق بالتكاتف والتعاون من أجل وضع خطط البيع وتحديد سعر المنتج والتي تتبلور في النهايه لدى حاسب التكاليف من خلال وضع نمذج رياضي لبحوث التسويق من خلال دالات معينه وبرمجة الأهداف للوصول للحل الأمثل للمشكلة وهي سعر بيع المنتج في حدود مالدينا من موارد وهي المحددات في مشكلتنا .

والله الموفق ,,,

" اللهم إني أسألك عملاً خالصاً لوجهك الكريم وأعوذ بك من النفاق والرياء "

http://fmalaa.wordpress.com/

إسلبني كل شئ وأعطني الحكمه فبها أستطيع أن أرد كل شئ قد ضاع مني

skype

alaaaboulela@yahoo.com

اصنع الخير في اهله وغير اهله فان لم يكونوا اهله فانت اهله

 

رابط هذا التعليق
شارك على مواقع اخرى

بالطبع هناك عوامل وروابط مهمه في التسعير حيث انها شبكة متصله ببعضها البعض واي تقصير في احد الاطراف قد يؤدي الي اتخاذ قرار خاطئ . التسعير في الشركات التجاريه يعتبر سهل لو قورن بالتسعير في المنشأت الصناعيه او المقاولات حيث تحتاج الي درايه ودراسه مسبقه لمتوسطات مصاريفك الاخري والتي لاترتبط بتكلفة المنتج مباشره والتي تسمي المصاريف الاداريه والبيعيه والتسويقيه وايضا الاهلاكات مع الاخذ في الاعتبار تغير اسعار المواد - وذلك التغير الملحوظ. هذا في الشركات التي قد اعدت مسبقا تقارير قريبه من الصحه -- ويرتبط التسعير بالمده الزمنيه التي قد قضتها المنشاه في السوق بمعني عامل الخبرة والذي يساعد في تفادي اخطاء قد حدثت فيما قبل - بالنسبه للمنتجات المنافسه كما وضحت يجب معرفت متوسط مصاريف الشركه من خلال تقاريرها التي تخص الاعوام او الشهور السابقه ومحاولة تحديد حد اعلي وحد ادني للسعر مع ملاحظة اهمية الطاقه الانتاجيه حيث يمكن لاي شركة ان تنافس باسعار منتجاتها اذا استطاعت انتاج كميات اكبر في وقت اقل او في نفس الوقت التي تستخدمه لانتاجها النمطي وذلك بسبب ثبات المصاريف الغير مباشره ( الاداريه وخلافه ) وهي اساس فكرة الانتاج مع الاخذ في الاعتبار ان هذه النقطه تكون فعاله اكثر في الشركات التي لايدخل في اساس انتاجها عامل الصلاحيه مثل المواد الغذائيه و الادويه وذلك بسبب عامل الطلب علي المنتج في السوق حيث زيادة المخزون بالانتاج يؤدي فعلا الي تضائل السعر ولكن يجب بيع ما تم انتاجه في وقت مناسب حتي لا يتكدس المخزون وبالتالي تاثر عامل السيوله والذي يؤدي الي رجوع الطاقه الانتاجيه الي حجم اقل مما كان في السابق كما يتسبب ايضا في زيادة التالف.

رابط هذا التعليق
شارك على مواقع اخرى

الأخ الفاضل لكي تحدد سعر بيع منتج فأنت في البداية يجب ان تحدد تكلفة الوحدة من هذا المنتج فإذا كانت التكلفة متغيرة خلال العام فعليك أن تحدد متوسط تكلفة إنتاج الوحدة خلال العام بعدها يمكن أن تضيف نسبة معينة من التكلفة ( مثلا 20 إلي 25 % من التكلفة ) لتحديد سعر البيع فمثلا إذا كانت تكلفة الوحدة من المنتج 40 ريال فإنك تضيف عليها من 8 إلي 10 ريالات ليكون سعر البيع من 48 إلي 50 ريال للوحدة. وبالطبع فإن هذه النسبة المضافة تختلف من نشاط لآخر كما أنها مرتبطة بسعر المنتج أو السلعة أو الخدمة في السوق وللعلم فإن إي مستهلك يبحث عن ثلاث أشياء رئيسية 1 - الجودة 2 - السعر 3 - الخدمة ولايوجد شركة في العالم تستطيع أن تعطي أفضل جودة مع أفضل خدمة بأقل سعر!! علي اقصي تقدير تستطيع الشركة أن تختار عنصرين فقط من هذه العناصر الثلاث السابقة فإذا إختارت مثلا أفضل حودة مع أفضل خدمة فإنها لن تستطيع أن تقدمهما بأقل سعر. وهكذا لذلك فإن هذه العوامل الثلاث السابقة تؤثر بشكل كبير أيضا علي سعر المنتج هذه بعض أفكاري حول مسالة تحديد سعر المنتج أتمني أن تجد فيها ما يساعدك في الأجابة علي سؤالك والله الموفق محاسب / وائل العراقي

wael el-iraqi

Director of finance & accounting

SAUDI ARABIA

waelaleraky@hotmail.com

رابط هذا التعليق
شارك على مواقع اخرى

تعقيبا على كل ما طرحه الأخوة الكرام بإختصار بسيط : فاتورة الشراء + مصاريف الشحن + التأمين + الجمارك + التخليص والنقل = سعر الوصول Landed Cost بعد ذلك يتم تقسيم السعر هذا على الكمية المشتراة يعرف بسعر الوحدة يضاف عليها هامش البيع ما يعرف Markup الربحية المضافة على السعر . هذا له معطيات أخرى حسب نظام تقييم المخزون والطريقة المتبعة لو كانت طريقة متوسط الوحدة average wighthed method الكمية القديمة + الكمية الجديدة ÷ 2 = سعر تكلفة البضاعة المشتراة هذا يدخل في نظام المتاجرة Trading Company و ليس ما يعرف بالتصنيع Manufacturing حيث للأخرى معطيات كثيرة منها أسعار المواد الخام + اسعار المواد المباشرة + أعباء المصنع وخلافه ÷ الكمية المنتج يعطي سعر البيع وهذه تحتاج لشرح اوسع ممكن ان نخوض فيه

 

 

محمد بشارة - أبوعبدالله

أستغفر الله العظيم واتوب اليه

رابط هذا التعليق
شارك على مواقع اخرى

انشئ حساب جديد او قم بتسجيل دخولك لتتمكن من اضافه تعليق جديد

يجب ان تكون عضوا لدينا لتتمكن من التعليق

انشئ حساب جديد

سجل حسابك الجديد لدينا في الموقع بمنتهي السهوله .

سجل حساب جديد

تسجيل دخول

هل تمتلك حساب بالفعل ؟ سجل دخولك من هنا.

سجل دخولك الان
×
×
  • اضف...